الواشنطن بوست: "السيسي" أهان المراة المصرية بكشف العذرية

أكمل المقال
قالت صحيفة "الواشنطن بوست" الأمريكية إن عبد الفتاح السيسي يحاول جاهدًا من خلال تصريحاته كسب تأييد المرأة المصرية، لكنه في المقابل لم يكشف عن أي سياسة واضحة لتمكينهن أو حماية حقوقهن.


وأشارت إلى أن "السيسي" الذي أيد كشوف "العذرية" التي قام بها جنود وضباط الجيش على الفتيات بميدان التحرير خلال ثورة 25 يناير وما تبعها من أحداث قتل بعد انقلابه العديد من النساء واعتقل آخرين، فضلاً عن تعرض بعضهن لانتهاكات جنسية على يد الأجهزة الأمنية.


وأبرزت الصحيفة تشكيك بعض نساء مصر في توجهاته ومحاولته التقرب إليهن وأشاروا إلى أنه ينتمي للمؤسسة العسكرية التي حكمت مصر 60 عامًا ولن يختلف عن الرئيس المخلوع حسني مبارك.


وتحدثت الصحيفة عن تأييد بعض النساء له بعد انتشار الشائعات خلال العام الأول من حكم الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي بأنه سيفرض الحجاب والنقاب عليهن.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق