ولي عهد أبو ظبي يزور قطر لترسيخ اتفاق المصالحة

أكمل المقال
أجرى ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان زيارة قصيرة إلى دولة قطر اليوم الجمعة لترسيخ اتفاق المصالحة بين الدول الخليجية قبل القمة التي ستعقد في العاصمة القطرية الدوحة الشهر المقبل.

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر، كان في استقبال ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد والوفد الرسمي المرافق له.

وهذه الزيارة هي الأولى من نوعها منذ أن سحبت دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة السعودية والبحرين سفراءها من قطر في مارس، متهمةً الدوحة بتهديد أمنها الداخلي بتأييدها الإخوان المسلمين.

وذكرت الوكالة أن لأمير البلاد والشيخ محمد بحثا خلال الاجتماع "العلاقات الأخوية القائمة بين البلدين الشقيقين وسبل دعمها وآفاق تعزيزها في كافة المجالات إضافةً إلى استعراض عدد من القضايا الإقليمية والدولية".

ووافقت الإمارات والسعودية والبحرين خلال اجتماع طارئ عُقد في الرياض، في 16 نوفمبر، على لإعادة السفراء إلى قطر، في مؤشر على انتهاء الأزمة التي قسمت مجلس التعاون الخليجي الذي يضم ست دول.

وخلال اجتماع الرياض الذي عقد في 16 نوفمبر، قال زعماء مجلس التعاون إنهم اتفقوا على فتح صفحة جديدة في العلاقات بين دول المجلس الذي يضم الكويت وسلطنة عمان أيضًا.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق