حالة أوراق 188 متهما في "أحداث كرداسة" إلى المفتي

أكمل المقال
قررت محكمة جنايات الجيزة، اليوم الثلاثاء، إحالة أوراق 188 متهما، بحرق وقتل ضبباط وجنود في قسم شرطة كرداسة في أغسطس 2013، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "مذبحة كرداسة"، إلى المفتي تمهيدا لصدور حكم بإعدامهم.

ووقعت تلك الأحداث في أعقاب فض اعتصامي رابعة العدوية وميدان النهضة، المؤييدن إلى الرئيس المعزول محمد مرسي.

وحددت المحكمة جلسة 24 يناير للنطق بالحكم.

كانت النيابة وجهت للمتهمين تهمة الاشتراك في مذبحة اقتحام مركز شرطة كرداسة، وراح ضحيتها 11 ضابطًا من قوة القسم، والتمثيل بجثثهم، بجانب شخصين آخرين من الأهالى تصادف وجودهما بالمكان، والشروع فى قتل 10 أفراد آخرين من قوة مركز شرطة، وإتلاف مبنى القسم، وحرق عدد من سيارات ومدرعات الشرطة، وحيازة الأسلحة النارية الثقيلة".

وقال مصدر بمحكمة جنايات الجيزة، لأصوات مصرية، إن المحكمة "احالت المهتمين بعد ثبوت ادانتهم جميعا بارتكابهم الوقائع المنسوبة إليهم".

وأشار إلى أنه "يوجد في الأوراق ما يدين كل متهم على حدة.. وأستندت المحكمة في قرارها على أقوال الشهود والأسلحة المضبوطة مع المتهمين ولقطات الفيديو التي تظهرهم اثناء ارتكاب الجريمة".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق