عقب استشهاد 26 جنديا .. طائرات الجيش تحلق بسيناء .. والدفع بقوات إضافية وصاعقة لضبط مرتكبي حادث كمين القواديس

أكمل المقال
استشهد 26 من عناصر قوات الجيش وأصيب 26 آخرون في انفجار سيارة مفخخة بالقرب من مدرعتى جيش في كمين أمني جنوب الشيخ زويد.
وصرحت مصادر أمنية بأن الانفجار أسفر عن مقتل 25 من أفراد الجيش وأصيب 26 آخرون، وتم نقل المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.
من ناحية أخرى فقد فشلت محاولة تفجير سيارة إسعاف أثناء نقل المصابين، حيث انفجرت عبوة ناسفة بعد مروها دون أن تصيبها.
وأشارت مصادر أمنية إلى أن طائرات الجيش تحلق الآن فى سماء الشيخ زويد لرصد تحركات عدد من التكفيريين كانوا يرصدون لحظة تفجير كمين القواديس عن طريق انتحارى يقود سيارة مفخخة.
وأضافت المصادر أن عمليات تمشيط واسعة تقوم بها الأجهزة الأمنية الآن بعد استشهاد 25 واصابة 26 آخرين جراء التفجير.
كما أكدت المصادر أن قوات من الصاعقة المصرية والقوات الخاصة المصرية انتشرت بشكل موسع في منطقة الحادث لضبط أي من مرتكبي الحادث كما تجري الآن عملية تمشيط واسعة للمنطقة عن طريق خبراء المفرقعات التابعين للقوات المسلحة.
ونوهت المصادر بأنه تم الدفع بقوات إضافية لتعزيز التواجد الأمني بمنطقة الحادث، وأنه جار التنسيق بين القوات الجوية ورجال الصاعقة لتمشيط المنطقة بأكملها للعثور على مرتكبي الحادث.
وقال السفير علاء يوسف المتحدث باسم رئاسة الجمهورية  إن الرئيس عبد الفتاح السيسي سيترأس اجتماع مجلس الدفاع الوطني مساء اليوم لبحث الأوضاع فى سيناء.
وأشار إلى أن الرئيس دعا لهذا الاجتماع إثر حادث التفجير الإرهابي الذي حدث اليوم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق