إنقاذ مئات اللاجئين السوريين قرب قبرص اليوم

أكمل المقال
أنقذت سفينة سياحية، الخميس، حوالي 300 لاجئ معظمهم سوريون، قبالة سواحل قبرص، إلا أنهم رفضوا مغادرة السفينة لدى وصولها إلى الجزية، مطالبين بنقلهم إلى إيطاليا، قبل أن يوافقوا بنهاية المطاف على النزول بميناء ليماسول.

وأنقذت السفينة “سالاميس فيلوكسينيا” المركب الذي كان يبحر على مسافة 50 ميلا بحريا جنوب غربي مدينة بافوس الساحلية بعد إرساله نداء استغاثة بسبب “الأحوال الجوية الرديئة” بحسب وزارة الدفاع.

وكان القارب يحمل 345 لاجئا، بينهم 52 طفلا، جاء معظمهم من سوريا، بحسب الشرطة.

وقال مساعد مدير الدفاع المدني مرينوس بابادوبولوس: “نزلوا جميعهم من السفينة، بعد أن دخلت الشرطة السفينة وتفاوضت معهم، كل شيء حدث بهدوء ووافقوا في النهاية على النزول”.

وبعد نزولهم من السفينة دخل اللاجئون إلى منشأة أعدتها السلطات للستجيلهم وتوفير العناية لمن يحتاجون إليها.

وأضاف بابادوبولوس: “إننا مستعدون لنقلهم في أول حافلتين ليتمكنوا من التوجه إلى معسكر كوكينوتريميثيا على بعد نحو 10 كيلومترات من العاصمة نيقوسيا”.

يشار إلى أن جزيرة قبرص لا تبعد سوى مئة كيلومتر تقريبا عن الساحل السوري، إلا أنها كانت لا تزال في منأى عموما عن تدفق اللاجئين الهاربين من النزاع الذي تشهده البلاد منذ مارس 2011.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق