داعش يستقطب آسيويين و1000 مقاتل انضموا لصفوفه من الهند

أكمل المقال
كشف الأميرال صامويل لوكلير الذي يرأس القيادة العسكرية الأميركية في المحيط الهادي، أمس الخميس أن نحو 1000 مجند من منطقة شاسعة تمتد من الهند إلى المحيط الهادي ربما انضموا إلى تنظيم داعش للقتال في سوريا أو العراق.

وقال القائد العسكري للصحفيين “إن هذا العدد قد يتزايد مع مرور الوقت”. وأضاف لوكلير أن التقديرات الحالية تشير إلى أن عدد المقاتلين الطامحين المحتملين الذين انتقلوا من المنطقة التي تشملها قيادة المحيط الهادي يبلغ نحو ألف.

لكنه في المقابل لم يحدد أي الدول الست والثلاثين في قيادة المحيط الهادي هي التي يتم فيها تجنيد مقاتلين للجماعة المتشددة.

وجاءت تصريحاته في الوقت الذي أثار فيه تهديد متشددين فلبينيين بقتل رهينة ألماني تضامناً مع تنظيم داعش، بواعث قلق جديدة من أن النهج المتشدد للجماعة يجتذب مجندين في آسيا ويشكل خطراً أمنياً متزايداً في المنطقة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق