الرئيسية ''الإنتاج الحربي'': 3 دول عربية تطلب كميات هائلة من ''الأيباد'' المصري

''الإنتاج الحربي'': 3 دول عربية تطلب كميات هائلة من ''الأيباد'' المصري

أكمل المقال

قال الفريق رضا حافظ وزير الإنتاج الحربي، إن الوزارة تلقت عروضاً خارجية من الكويت وقطر والسعودية، لتصدير كميات هائلة من الـ''تابلت'' المصري، أول جهاز تعليمي مصري محمول.
وأضاف خلال حواره مع صحيفة الجمهورية اليوم الخميس، أن طلبات داخلية من نقابة الصيادلة ووزارات الأوقاف والاتصالات وطلبات، لتصنيع مليون جهاز لوزارة التربية والتعليم ليكون
الجهاز بين يدي تلاميذ المدارس للتحرر من الحقيبة المدرسية والكتب التي ترهق كاهل التلاميذ، مؤكداً على أن الجهاز لديه القدرة على تحديث المعلومات طبقاً للرسالة التعليمية المطلوبة، مما يساعد في تطوير التعليم.
و يعتبر الـ''تابلت'' المصري أول جهاز لوحي من إنتاج مصانع شركة بنها للصناعات التكنولوجية، يحمل علامة تجارية مصرية هي ''إينار''.
وقال المهندس عاطف حلمي وزير الاتصالات في تصريحات سابقه له، إنه سيتم تصنيع نحو 3 ملايين حاسب لوحى خلال العام (2013 -2014) بحجم استثمارات يصل إلى 300 مليون جنيه، والوصول بمراحل الإنتاج إلى 6 مليون حاسب لوحى بنهاية عام 2017 بتكلفة استثمارية إجمالية تصل الى 1.8 مليار دولار، حيث يتم التصنيع بشركة بنها للصناعات الإلكترونية باستخدام تقنيات التركيب السطحي لعدد 10 آلاف حاسب لوحي بتكلفة تصل إلى 10 ملايين جنيه كمشروع استرشادي لخطوط إنتاج الحاسبات اللوحية والمحمولة والتليفون المحمول.
وتتمثل مواصفات الجهاز في أنه يحمل نواة من طراز Rockchip 3066, Dual-Core, ARMv7 (VFPv3,NEON), Quad, Mali-400 MP، وتعمل بسرعة 1.6 GHz.
كما يتضمن رامات بسعة 1 GB، من نوع DDR3، وشاشة LCDمن نوع TFT IPS، بكفاءة عرض 1024´720، ومقاس 9.7 inch (3:4)، وتعتمد على تقنية 10-point Capacitive multi-touch
ويعمل الجهاز على نظام تشغيل Android 4.x (stable release)، ويحوي ذاكرة داخلية بسعة 8 GB، ويضم كاميرا أمامية ثانوية بجودة تبلغ 0.3 MP، وكاميرا خلفية رئيسية بجودة تبلغ 2.0 MP، ويتيح الجهاز إمكانية الاتصال بالشبكة عبر خاصية Wi-Fi، كما يدعم 3G USB modem، ويمكن أن يتسع لذاكرة خارجية من نوع MicroSDHC cards  يمكن أن تصل حتى  32 GB.
ويبلغ العمل الافتراضي لبطاريته نحو 4 ساعات من العمل المتواصل، أو 16 ساعة في وضع الاستعداد، ويستغرق شحنه من الصفر إلى 100% 5 ساعات كحد أقصى. ويدعم اللغتين العربية والإنجليزية، ويبلغ وزنه 750 جراما تقريبا، فيما يبلغ سمكه 9ملم.
من جهة أخرى، كذب بعض النشطاء فكرة إنتاج تابلت مصري، حيث أكد الدكتور باسم خفاجي رئيس حزب التغيير والتنمية، أن ما نشر أن تصنيع حاسب لوحي ''تابلت'' بأيدي مصرية أيضاً غير صحيح، قائلا ً ''نكذب من أجل الكذب .. نقول صنعنا جهاز تابليت 100% مصري ..!  اضحكوا علينا .. لا عملنا الشاشة .. ولا عملنا نظام التشغيل .. ولا عملنا الهارد .. ولا عملنا نظام الاتصال .. ولا عملنا البروسيسور .. ولا عملنا الكاميرا ولا أصلا في مصر أي مصنع لصناعة إي من المكونات السابقة .. ثم يخرج من يقول إن مصر صتعت تابليت أي .. كبيوتر كفي .. بنسبة 100% .. ماذا بقي من الحياء .. أن نكذب بهذه الدرجة الفجة''.
وأضاف ''اقرأوا الخبر: ''مصر تصنع اول جهاز تابلت مصرى 100% تحت اسم (اينار)'' .. هكذا نشر الخبر في وسائل الإعلام الرسمية والحكومية. ما هذا الكذب الصراح؟ ألا نستحي من الله.  - إن كنا نجمع جهاز في مصر، فلا بأس أن نعلن عن هذا .. ولكن أن نقول إننا نصنع الجهاز 100% .. هو كذب .. العجيب أنه لا يوجد مسؤول مصري واحد استخدم الكلمة الصحيحة لهذا المنتج .. وهي أننا نجمع جهاز من مكونات مستوردة''.
وتابع خفاجي '' وكأن الكل تواطأ على الكذب .. كل واحد يكذب بطريقة .. ولا يوجد حسب علمي حتى اليوم من قال بأمانة .. أننا نجمع جهاز من مكونات مستوردة، وأن نسبة المكون المصري ليست 100% .. وهو امر مستحيل في هذه الصناعة بالعموم .. فلماذا نكذب بهذه الطريقة القجة''.
وفي نفس السياق، أوضح وزير افنتاج الحربي في حواره مع الصحيفة، أنه لم يتم بعد تحديد اسم الدولة التي سيتم التعاون معها لإنتاج سيارة مصرية عقب الانتهاء من الإجراءات القانونية لضم شركة النصر للسيارات لمظلة الإنتاج الحربي، مشيراً إلي أنه لا توجد عروض روسية حتي الآن لإنتاج سيارة مصرية.
وقال الفريق رضا، إن هناك عروضاً حقيقية من دول أجنبية مثل الصين وتركيا وماليزيا وفرنسا ممثلة في شركة ''بيجو رينو'' والهند لإنتاج السيارة المصرية في شركة النصر للسيارات بعد انضمامها للإنتاج الحربي، مضيفاً أن الأمر مازال في حيز المفاوضات ولم يتم بعد تحديد اسم الدولة التي سنتعاون معها، وأن ذلك سيتم عقب اختيار أفضل العروض التي تمثل إضافة تكنولوجية للصناعة المصرية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق