الرئيسية ضربة معلم للمخابرات المصرية : القبض على الطرف الثالث والكشف عن مفاجأت رهيبة

ضربة معلم للمخابرات المصرية : القبض على الطرف الثالث والكشف عن مفاجأت رهيبة

أكمل المقال

نجح رجال المخابرات العامة فى الكشف عن هوية الطرف الثالث والمتسبب فى الكثير من الجرائم من قبل الثورة الى الان.
ونترك التفاصيل للكاتب الصحفى صابر شوكت والذى كتب فى جريدة اخبار اليوم عن تفاصيل تلك العملية وحقيقة الطرف الثالث :


أخيرا سقط اللهو الخفي أو الطرف الثالث الذي‮ ‬ظل يمثل الثورة المضادة ويهدد ثورة ‮٥٢ ‬يناير‮. ‬تم القبض علي‮ »‬صبري نخنوخ‮« ‬قبيل مظاهرات الأمس بساعات قليلة حيث قامت أجهزة الأمن بمشاركة المخابرات العامة والمخابرات الحربية بإلقاء القبض عليه داخل قصر يملكه بمنطقة كينج مريوط بصحبة عدد من قيادات الشبكة السرية التي يتزعمها بجانب ‮٥ ‬من الأسود ونمرين كان يستخدمها في عمليات قذرة لإخافة ضحايا النظام السابق‮. ‬كما تم ضبط كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ويجري حاليا متابعة ضبط باقي العصابة في مختلف المحافظات وهم مجموعة كبيرة من البلطجية عددهم بالآلاف يعيشون في العشوائيات وكانوا يرتكبون جرائم قتل ضد الثوار خلال الفترة الماضية عقب ثورة يناير وذلك بايعاز من رموز النظام السابق والحزب الوطني المنحل‮. ‬وأكد مصدر مسئول ان زعيم الشبكة وأعوانه قيد التحقيقات حاليا من جانب الأجهزة القضائية مشيرا إلي ان الأيام القادمة سوف تكشف الستار عن جرائم مروعة ارتكبتها الشبكة السرية راح ضحيتها عدد كبير من شهداء الثورة وسوف تكشف كذلك عن عدد من الشخصيات في عدة مواقع تعاونت مع أعضاء تلك العصابة‮. ‬وكانت‮ »‬أخبار اليوم‮« ‬صاحبة السبق في الكشف عن أسرار هذه العصابة عندما تجمعت معلومات لديها وخطيوط تؤكد تورطها في تفجير كنيسة القديسين بالاسكندرية قبيل ثورة يناير‮. ‬كما تكشفت علاقة العصابة بوزير الداخلية الاسبق حبيب العادلي منذ عام ‮٥٠٠٢ ‬والذي قدم افرادها لأحمد عز وجمال مبارك ليكونوا المسئولين عن تنفيذ ملف التوريث من خلال إحداث ترويع للمواطنين وتزوير الانتخابات‮. ‬وقد تم استخدام زعيم العصابة تحت اشراف سرية خاصة من جهاز أمن الدولة المنحل وبمعاونة عدد من مساعدي العادلي حيث تم ارتكاب العديد من الجرائم تمثلت في اخفاء بعض معارضي النظام السابق والتخلص منهم والبطش بهم في ظروف‮ ‬غامضة‮.‬

وتشير الدلائل الي مشاركة عدد من مسئولي الأمن السابقين في دعم العصابة حيث شارك كل من العقيد‮ »‬ن‮. ‬س‮« ‬رئيس مباحث كهرباء سابق بجانب حلواني شهير وكل ذلك لحساب وزير الداخلية الاسبق‮. ‬كما تؤكد الدلائل ان المافيا السرية تحولت الي مؤسسة مالية كبيرة‮ . ‬هذا وقد قدمت‮ »‬أخبار اليوم‮« ‬في ‮٥٢ ‬أكتوبر الماضي ملفا كاملا الي المخابرات الحربية حول هذه العصابة وذلك عقب ثبوت تورطها في احداث ماسبيرو ومحاولة توريط الجيش في قتل الأقباط‮! ‬وفي منتصف رمضان الماضي قدمت‮ »‬أخبار اليوم‮« ‬ملفا آخر إلي السفير محمد رفاعة الطهطاوي رئيس ديوان رئيس الجمهورية لعرضه أمام الرئيس محمد مرسي وبالفعل جاء اتصال من رئيس الديوان ان أجهزة الأمن تأكدت من صدق ما جاء بالملف وقدم شكر مؤسسة الرئاسة لأخبار اليوم علي هذا التعاون من أجل مصر‮. ‬وبالفعل تم القبض علي أفراد العصابة قبيل انطلاق مظاهرات الأمس وقبيل قيام العصابة بتنفيذ عمليات قذرة خلال تلك المظاهرات‮.‬



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق