أخبار عاجلة

«كابوس الموت» أسفل صخور الجبال.. «دويقة جديدة» بالمنيا

 استيقظ أهالي الدويقة بالقاهرة صباح يوم 6 سبتمبر عام 2008 على كارثة ستظل محفورة في الأذهان، إثر سقوط كمية من الصخور على المنازل، في حادث أودى بحياة 31 قتيلا، ونحو 46 مصابا، لكن ذلك السيناريو المخيف قد يتكرر  بقرية الشرفا التابعة لمركز المنيا، بسبب وقوع غالبية المنازل أسفل سفوح الجبال.

11111111

“بيوتنا تحت صخور الجبل، وممكن تقع علينا في أي وقت”.. يقول محمود عبد الله، 58 عامًا، إن الصخور تهدد حياتهم، خاصة في ظل تواجد كتل صخرية ضخمة.

11111
 

وتضيف ثنية علي، أن الأمطار تغرق منازلهم في فصل الشتاء، علاوة على انتشار الثعابين والذئاب التي تهدد حياة أطفالهم، وأصوات الانفجارات التي تقع بعددٍ من المحاجر القريبة منهم. 

111111

ويوضح علاء سيد، أنهم اضطروا للإقامة بتلك المنطقة “الخطرة” في ظل أزمة السكن، مطالبا بتوفير مساكن آمنة لهم، والحفاظ على أرواحهم.
 
الأمر نفسه يهدد قاطني قريتي الشرفا والديابة بمركز أبوقرقاص، وجبل الطير والعابد والسرارية بمركز سمالوط.

Powered by WPeMatico

عن احمد العبد