أخبار عاجلة

مدير أمن جنوب سيناء يعلن انتهاء أزمة أمناء الشرطة

أعلن اللواء أحمد كامل طايل، مدير أمن جنوب سيناء، انتهاء أزمة أمناء الشرطة بالمحافظة، موضحًا أنه قرر نقل 50 أمين شرطة من الرافضين تنفيذ قرار العمل لمدة 20 يوما وراحة 10 أيام بدلا من 15 يوما عملا ومثلهم راحة، والتحقيق مع 37 أمين شرطة آخرين.وقال مدير الأمن، في تصريحات صحفية اليوم الخميس، إن 95% من قوة أمناء الشرطة بالمحافظة لم يعترضوا على القرار والتزموا بالعمل حرصا منهم على المنظومة الأمنية، نظرًا للظروف التي تمر بها البلاد، مؤكدًا أن 5% فقط اعترضوا على القرار وحرضوا زملاءهم للاعتراض على القرار والإضراب عن العمل وتم اتخاذ الإجراءات القانونية معهم بعد أن فشلت كل محاولات التفاوض معهم وإصرارهم على الإضراب وعدم قيامهم بواجبهم الوظيفي.وأضاف طايل أن أمناء الشرطة أبناء لنا وكان يجب عليهم تفهم الظروف الحالية والأسباب التي أدت إلى صدور القرار، موضحًا أن القرار جاء لسد عجز أفراد الأمن وللصالح العام خاصة في ظل الظروف الأمنية التي تمر بها البلاد، لافتًا إلى أن القرار سيتم تطبيقه على الجميع دون استثناء كما سيطبق على ضباط الشرطة.وتقدم مدير الأمن، بالشكر لجميع أمناء وأفراد الشرطة الذين استجابوا للقرار ولم يضربوا عن العمل بل سعى بعضهم لسد عجز زملائهم الذين أضربوا عن العمل لتسير المنظومة الأمنية بشكل طبيعي وأثبتوا وطنيتهم وحرصهم على الصالح العام بغض النظر عن مصالحهم الشخصية، معلنًا أن عمليات التأمين بالمحافظة لم تتأثر وجميع الأكمنة وأقسام الشرطة تعمل بشكل طبيعي بداية من عيون موسى وحتى طابا.جدير بالذكر أنه صدر قرار وزاري بأن نظام العمل بمحافظة جنوب سيناء للأمناء والأفراد سيكون ٢٠ يوما عملا و١٠ أيام راحة بدلا من ١٥ يوما عملا و15 يوما راحة التي تم تطبيقها عقب ثورة ٢٥ يناير، واعترض بعض الأمناء على هذا القرار وأضربوا عن العمل.

Powered by WPeMatico

عن ايمان عبد العال