أخبار عاجلة

الغرف التجارية: مشروع التدريب من أجل التشغيل يحل مشكلة «البطالة»

أعلن مدير عام أكاديمية التجزئة بالغرفة التجارية للقاهرة، عاطف سعد، عن مبادرة “التدريب من أجل التشغيل” كخدمة من خدمات الغرفة للمجتمع ككل، حيث تهدف في الأساس لخدمة التجار.

وأوضح “سعد” في تصريحات، اليوم الخميس، أن فكرة المبادرة جاءت من أن الغرفة يُنتسب إليها من 450 ألف إلى 500 ألف تاجر، كما أن لديها أكاديمية التجزئة للتدريب، وفي البداية كان هدفها تدريب التجار لمواكبة تطورات سوق العمل، ومن هنا ولدت الفكرة لفتح التدريب للجميع ثم تشغيلهم طبقًا لاحتياجات التجار والشركات من منتسبي الغرفة.

وتابع أن مجلس إدارة الغرفة برئاسة المهندس إبراهيم العرب، أبدى اهتمامًا كبيرًا بالمشروع – لأنه يخدم كافة أفراد المجتمع ويحل مشكلة مهمة وهي “البطالة”، ولذلك تم تقديم كل الدعم للمشروع.

وأضاف مدير عام أكاديمية التجزئة بالغرفة، أنه حاليًا يُجرى الاتفاق للتعاقد مع شركة وسيطة ستمد الغرفة بالاحتياجات الوظيفية للعديد من سلاسل المحلات الكبرى والشركات ومن خلال الأكاديمية سيتم تأهيل المتدربين طبقًا لهذه الاحتياجات الوظيفية.

وناشد “سعد” المتدربين بالتخلي عن ثقافة الوظائف الحكومية – حيث تتوافر الوظائف في كثير من سلاسل المحلات والشركات والمصانع الخاصة، ولكن يجب أن نتضافر ونبذل مزيدًا من الجهد لنعود بالمصلحة والنفع على الجميع.

وبالنسبة للشركات وأصحاب الوظائف، أوضح أن الغرفة تقدم الموظفين المتدربين كخدمة لهم دون مقابل، وذلك بعد متابعة سلوكه والتزامه بالمحاضرات في الأكاديمية، مؤكدًا أن التدريب مهم جدًا ويعود بالنفع والمصلحة على صاحب العمل ويوفر عليه وقت وجهد لاختيار واختبار الموظف.

وأكد “سعد” أن غرفة القاهرة تتحمل كافة تكاليف التدريب، وأن الدورات المقدمة تقدم مجانية تمامًا، ولكن يدفع المتدرب 55 جنيهًا فقط ثمن لشهادة اجتياز الدورة، كما يمكن أن يتم توثيقها له من مكتب الخارجية التابع للغرفة إذا أراد الحصول عليها موثقة للسفر للخارج.
 

Powered by WPeMatico

عن ايمان عبد العال