أخبار عاجلة

لوفتهانزا تلغي أكثر من 800 رحلة بعد استئناف الطيارين إضرابهم

أعلنت شركة الخطوط الجوية الألمانية لوفتهانزا إلغاء مئات الرحلات اليوم الثلاثاء (29 نوفمبر تشرين الثاني) مع بدء طياريها إضرابا عن العمل يستمر يومين وسط خلاف مستمر منذ فترة بشأن الأجور كلف الشركة مئات الملايين من اليورو منذ بداية 2014.
ويشمل الإضراب الرحلات القصيرة في شتى أنحاء ألمانيا اليوم الثلاثاء مما أجبر لوفتهانزا على إلغاء 816 رحلة من بين نحو ثلاثة آلاف رحلة مقررة. وأعلن الطيارون أيضا خططا لإضراب يشمل الرحلات القصيرة والطويلة غدا الأربعاء (30 نوفمبر تشرين الثاني).
وكانت لوفتهانزا قد عرضت زيادة الرواتب 4.4 في المئة على دفعتين بالإضافة إلى مبلغ يدفع لمرة واحدة فقط يعادل مرتب 1.8 شهر. وتريد نقابة الطيارين زيادة سنوية تبلغ في المتوسط 3.7 في المئة للطيارين البالغ عددهم 5400 طيار على مدى خمس سنوات تبدأ بأثر رجعي من عام 2012.
ورفضت النقابة أحدث عرض بشأن الرواتب من لوفتهانزا في ساعة متأخرة من مساء الجمعة ورفضت أيضا محاولة للوساطة.
وقال فينفريد سترايخر المتحدث باسم نقابة الطيارين “كافحنا لوقت كافي. عانى ركابنا طويلا بسبب هذا النزاع. سنفرض ضغوطا كافية بحيث نتوصل لحل بأسرع ما يمكن.”
وقال مارتن لوتكه المتحدث باسم لوفتهانزا للصحفيين إن شركته كانت تأمل أن تكون أحدث جولة مفاوضات “نقطة انطلاق لمزيد من المناقشات لكن تبين استحالة ذلك لأن نقابة الطيارين لا تريد التقارب معنا. لقد تركوا الطاولة ودعوا لمزيد من الإضرابات وهو ما نجده مخيبا جدا للآمال.”
واضطرت لوفتهانزا في الأسبوع الماضي إلى إلغاء نحو 2800 رحلة خلال إضراب استمر أربعة أيام ابتداء من يوم الأربعاء وأثر على أكثر من 350 ألف راكب ليصبح الإضراب الرابع عشر خلال هذا النزاع.

Powered by WPeMatico

عن ايمان عبد العال