أخبار عاجلة

إيران تسجن نجل «آية الله منتظري» بسبب فيديو يتضامن فيه مع مجاهدي خلق

أصدرت محكمة إيرانية خاصة برجال الدين، حكما بالسجن 21 عاما لأحمد منتظري، نجل آية الله منتظري، أحد كبار مسئولي النظام الإيراني في الثمانينات.وقالت المحكمة في حيثيات حكمها، أنها أصدرت قرارا بسجن أحمد منتظري 10 سنوات، بتهمة تعريض أمن الدولة للخطر، و10 سنوات أخرى للبث علنا لتسجيلات صوتية سرية، وسنة واحدة بتهمة الدعاية ضد النظام، وأعطت الحق لمنتظري في استئناف الحكم خلال 60 يوما.وكشف مراقبون سر الانتقام السياسي من منتظري، مرجعين سبب التحول المثير معه، إلى نشره تسجيلات، يندد فيها والده قبل وفاته بفترة وجيزة، بإعدام الآلاف من مجاهدي خلق عام 1988، بأوامر من آية الله الخميني؛ ليخسر منتظري مكانته السياسية كذراع يمنى للخميني، وخليفته المحتمل.يذكر أن إعدامات مجاهدي خلق التي تختلف التقديرات بشان أعدادها، من خمسة آلاف إلى ثلاثين ألفا، استهدفت بشكل رئيسي مجاهدي خلق الذين تعتبرهم السلطات الإيرانية خونة؛ لارتكابهم العديد من الهجمات بعد قيام الثورة الإسلامية، فضلا عن دعم نظام صدام حسين خلال الحرب بين إيران والعراق.

Powered by WPeMatico

عن يوسف العبد