وائل عباس: فيديو السيسي أكد الشكوك غير المثبتة بشأن الإعلام

أكمل المقال
اكد الناشط السياسي وائل عباس أن الفيديو الذى سربته شبكة رصد لعبد الفتاح السيسي وهو يتحدث عن السيطرة على الإعلام وأن المتحدث العسكري عامل جذب لنساء مصر، يوضح معاداة الانقلابيين للثورة وحرية والإعلام.
وقال عباس، عبر صحسابه على موقع التواصل الاجتماعي "توتير"، الفيديو المسرب اعتراف واضح وصريح من السيسي وضباطه بمعاداة الثورة وحرية الإعلام والعمل على تحجيمها بالترغيب والترهيب، مضيفا "قالك حماية القوات المسلحة من الإعلام ! قالك بقالنا خمسين سنة بنتمتع بتلك الحماية !.
وأضاف أن كل الشكوك غير المثبتة اثبتها أحد ضباط السيسي حينما تحدث عن استمالة الإعلام بالترغيب والترهيب جريمة في حق السلطة الرابعة، مشيرا إلى أن السيسي يتحدث عن تفكيك الثورة للدولة ويحن لوقت كان الاعلام تحت سيطرة العسكر ولا يذكر اسم ضابط في نعي الا بعلم المخابرات العسكرية.
وأكد أن فيديو السيسي وضباطه المسرب الفضيحة يستوجب الاعتذار العلني لنساء مصر وللإعلام وللثورة عما ورد به من اهانة وإستهانة على لسان السيسي وضباطه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق