قناة التحرير توبخ أحمد موسى لإساءته إليها اقرأ المقال الاصلى فى المصريون

أكمل المقال
في إشارة إلى تنامي الإحراج عند القنوات الفضائية من توالي الأخطاء المهنية الفادحة التي تتسبب في إضعاف مصداقيتها لدى الرأي العام ، قامت إدارة قناة التحرير أمس بتوبيخ الإعلامي أحمد موسى ، بسبب إذاعته خبرا عن القبض على القيادي الإخواني
عصام العريان ومعه ثلاثة مسلحين ، وهو الخبر الذي تبين أنه عار تماما عن الصحة ، وزاد من حرج القناة أن التفاصيل التي أرفقها موسى بالخبر أعطت انطباعا عن حصول القناة على معلومات موثقة من جهات أمنية ، حيث ذكر أن الأفراد الثلاثة الذين تم القبض عليهم مع العريان كانوا من الكوادر المسلحة لحركة حماس الفلسطينية ، وكان بحوزتهم عدد من الأسلحة الآلية ، وهو الأمر الذي تبين أنه غير صحيح بالمرة ، وقد نفت مصادر وزارة الداخلية صحة الواقعة. يذكر أن عددا من رجال الأعمال الأقباط قد اشتروا الحصة الحاكمة في قناة التحرير مؤخرا ، وعينوا الدكتور عماد جاد ، الناشط القبطي والباحث بمركز الأهرام للدراسات ، مستشارا سياسيا وإعلاميا لها .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق