الجنايات تستعرض فيديو لـ"أشرف السعد" يتهم فيه وزير الداخلية بابتزازه مقابل 20 مليون دولار

أكمل المقال
استكملت محكمة جنايات القاهرة، نظر دعوى السب والقذف المقامة من وزير الداخلية الحالى اللواء محمد إبراهيم، ضد رجل الأعمال محمد أشرف السيد على سعد الشهير بـ"أشرف السعد" المقيم فى لندن، ومدير نيابة مصر الجديدة بصفته، فى القضية التى تحمل رقم 9550 لسنة 2013 جنح مصر الجديدة.


وعقدت الجلسة برئاسة المستشار محمد عامر جادو وعضوية المستشارين على النمر وأيمن سلامة وأمانة سر محمد جبر.

وأظهر الفيديو برنامجا تلفزيونيا مذاعا على قناة التحرير، تدخل فيه رجل الأعمال أشرف السعد بمداخلة هاتفية من مقر إقامته فى لندن، واتهم خلالها وسيط حدثه باسم وزير الداخلية، بابتزازه وطلب 20 مليون دولار منه كتبرع، مقابل تيسير إجراءات نقل نجله حتى تتم محاكمته دون إطال فترة حبسه بدون مبرر داخل السجن وقطع صلته بالمحكمة.

وقال السعد فى اتصاله، إنه تعرض لحادث يسيء وينتقص من قدر وسمعة وزارة الداخلية وأجهزة الأمن المعنية، وأنه فوجئ بشخص يتصل به من رقم خاص "برايفت"، وقال له المتصل إنه من طرف وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم، وطالبه بدفع مبلغ ضخم مقابل عدم التعنت فى حبس نجله المقبوض عليه داخل مصر.

وأضاف خلال المداخلة "اعتقدت أن المتصل يمزح أو يعبث معى خاصة أنه طلب دفع مبلغ 20 مليون دولار"، وطلب منه عدم العبث وتضييع وقته، إلا أن المتصل أكد له أنه لا يمزح ولكنه يتحدث بناء على واقع فعلى، وأنه سوف يتم تمرير تحويل المبلغ بطريقة قانونية فى صورة تبرع للدولة".

وأضاف المتصلل للسعد حسبما ذكر فى المداخلة التليفزيونية "لو عايز أمارة.. ابنك مش هيروح المحكمة بكرة"، وقال السعد إنه فوجئ فعلاً بعدم نقل ابنه بالفعل إلى المحكمة، ولذلك ذكر واقعة الابتزاز على موقعه بصفحة التواصل الاجتماعى تويتر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق