برلماني سوداني: إعلام مصري يسيئ للعلاقات بين البلدين

أكمل المقال
أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان السوداني محمد الحسن الأمين، على أزلية العلاقة بين بلاده ومصر رغم سلبية توجه بعض الدوائر الإعلامية في مصر تجاه التوجه الفكري للسودان. وانتقد البرلماني السوداني في هذا الخصوص ما وصفها - بالحملة التي تقودها دوائر إعلامية مصرية وعلى رأسها التيار العلماني واليساري - متهما تلك التيارات بأنها تنظر للسودان ليس نظرة
جوار، أو من ناحية وجوده العربى والإفريقي، ولكن من ناحية توجهه الفكري، مؤكدا في الوقت نفسه أن هذا التوجه ليس توجها رسميا في مصر. ونقلت صحيفة "الرأي العام" السودانية اليوم عن الأمين تأكيده في الوقت نفسه على تقدير بلاده لأزلية العلاقة مع مصر والمصالح المشتركة والارتباط العربي والإسلامي بين البلدين، وهو الأمر الذي يمنعنا من أي عمل ومن أي تدخل تجاه مصر. وأوضح البرلماني السوداني أن ما يثار ضد السودان في الأجهزة الإعلامية المصرية ليس من جهات رسمية، وإنما من قنوات إعلامية تتعمد هذا السلوك، مؤكدا أن علاقتنا بمصر مهما اختلفت التوجهات هي علاقة أزلية ونحن لا نريد في كل الظروف أي عداء مع مصر.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق